قتل 3 جنود سعوديين بمعارك مع حركة «أنصار الله» على الحدود اليمنية السعودية.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية «واس»، اليوم الخميس، أن «الأمير محمد بن عبد العزيز، أمير منطقة جيزان بالنيابة، قدم تعازي ومواساة الملك سلمان بن عبدالعزيز، لوالد شهيد الواجب الرقيب أحمد الحريصي، من منسوبي القوات البرية».
وأوضحت أنه «استشهد أثناء أداءه الواجب دفاعاً عن الوطن في الحد الجنوبي بمنطقة جيزان».
كما استقبل أمير منطقة جيزان بالنيابة، بمكتبه بالإمارة، أمس، والد وذوي الجندي أول حسن السلمي الريثي، من منسوبي القوات البرية.
وقالت الوكالة إنه «استشهد أثناء أدائه الواجب، في مواجهة المعتدين على الحد الجنوبي بمنطقة نجران».
وأضافت «واس» أن «جموع من المواطنين يتقدمهم وكيل إمارة منطقة جيزان المساعد علي عقيل، أدوا أمس صلاة الجنازة، على العريف عبدالله الفيفي، أحد منسوبي القوات المسلحة الذي قتل دفاعاً عن الوطن بالحد الجنوبي».
ولم تذكر الوكالة المزيد من التفاصيل حول ملابسات مقتل الجنود الثلاثة وتوقيت مقتلهم على وجه الدقة.
(الأناضول)
التعليقات