عثر مواطنون في مدينة تريم بمحافظة حضرموت، على جثة مجهولة الهوية.
وذكر شهود عيان، أن المواطنين، اكتشفوا جثة متحللة بالقرب من جسر حيد قاسم، مؤكدين صعوبة التعرف على صاحبها، الذي كان مكبلاً اليدين، دون أن يلاحظوا على جسده أثار لطلقات نارية.
وتم نقل الجثة الى مستشفى تريم، في انتظار اخضاعها للفحص الطبي واحتمال التشريح لمعرفة أسباب الوفاة، والكشف عن هوية القتيل.
وتعيش مدن وادي حضرموت في فوضى أمنية، منذ عدة شهور، تشمل مظاهرها اغتيالات طالت رجال أمن وجنود، وكان من تداعياتها أن شهدت تريم أول عملية اغتيال لعالم الدين الصوفي الحبيب عيدروس بن سميط، داخل منزله، وقبلها حادثة اختطاف المسؤول المالي بدار المصطفى للدراسات الإسلامية بالمدينة، عبدالله مولى الدويلة، الذي مازال مصيره مجهولاً حتى اليوم.
(العربي)
التعليقات