حذر «برنامج الأغذية العالمي» التابع للأمم المتحدة، من احتمال فقدان جيل بأكمله من الأطفال اليمنيين بسبب استمرار سوء التغذية.
ونقلت وكالة «رويترز» عن خبير التغذية التابع لـ«البرنامج» تراست ملامبو قوله، إن «الأطفال الذين يعانون من سوء تغذية في الحديدة سيواجهون صعوبات على المدى الطويل في مقاومة الأمراض وفي الخصوبة».
وأودت الحرب المستمرة في اليمن منذ أربعة أعوام بحياة عشرات الآلاف من الأشخاص، وتسببت في انهيار الاقتصاد ودفعت الملايين إلى شفا مجاعة.
وتدفع الأمم المتحدة في اتجاه تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار وانسحاب القوات من الحديدة، الذي تم التوصل إليه في ديسمبر الماضي في السويد. وتعد الحديدة نقطة الدخول الرئيسية لأغلب الواردات اليمنية.
والهدف الرئيسي من محادثات السلام الجارية هو إدخال 51 ألف طن من القمح ومعدات الطحن، التي توفرها الأمم المتحدة إلى الحديدة.
(العربي)

التعليقات