تقدَّم المواطنون في منطقة ساه بشكوى إلى محافظ حضرموت و«التحالف العربي»، يناشدونهم فيها التدخل لوقف أعمال شركة «بترومسيلة» النفطية، نظراً لما تتسبب به من تلوث في المناطق التي تقع ضمن نطاق عملها.
وقالت مصادر محلية لـ«العربي»، إن «التسريب النفطي لمناطق عمل بعض آبار شركة بترومسيلة، تسبب بتلوث في منطقة ساه، ما استدعى إطلاق نداء من قبل المواطنين القاطنين بالقرب من تلك المناطق، خوفاً من التلوث الذي سيؤثر على طبقات التربة والمياه الجوفيه لسنوات قادمة»، لافتين إلى أن «التلوث سيؤدي إلى كوارث وأمراض معدية وسرطانية».
ولفتت المصادر إلى أن الشركة تعيش تخبطاً بسبب إيقاف عدد كبير من عمال الصيانة والتشغيل، نتيجة ممارسات «عنصرية» تقوم بها إدارة الشركة تجاه من لا ينتمون إلى محافظة حضرموت.
(العربي)
التعليقات